Get Adobe Flash player

منظمة تموز تنظم ورشة عمل لشباب الجامعات لإبداء أرائهم حول شكل الدولة المدنية الحديثة

قراءات نقدية لقانون محو الأمية في العراق والبيئة المدرسية

وزارة المرأة وناشطات يدعون الى تشريع قوانين تساوي المرأة بالرجل

قائمة كتاب آراء ومواقف

بحث في الموقع

النشرة البريدية

أسمك  :
أيميلك :
 

قناة الدليل


نحن هنا العراق

الفيس بوك

خريطة زوار الموقع

التفاصيل

عالم مغاير بات ضرورياً – وهو يصبح ممكناً باجتماعنا معاً … تقرير عن فعاليات المنتدى الاجتماعي العالمي في مونتريال كندا 2016


2016-09-05

عالم مغاير بات ضرورياً – وهو يصبح ممكناً باجتماعنا معاً … تقرير عن فعاليات المنتدى الاجتماعي العالمي في مونتريال كندا 2016

 جاسم الحلفي

عضو اللجنة الوطنية للمنتدى الاجتماعي العراقي
عن مركز المعلومة للبحث والتطوير
 
انعقد المنتدى الاجتماعي العالمي للفترة من 10-14أب 2016، في مونتريال في كندا، للمرة الأولى في بلد غربي غني، وعضو في مجموعة السبعة، بهدف الاشارة الى  الشرخ التقليدي بين الشمال والجنوب، والتصدي للمشاكل المشتركة مثل اللامساواة أو البيئة، وضد التسيير النيوليبرالي للاقتصاد، وديكتاتوريات الأسواق المالية، وتفكيك المجتمعات، ومن أجل إقامة الديمقراطية الآن، والمساواة والإنصاف والتضامن، والعدالة والسلم، ومن أجل حماية البيئة، والإعراب عن الرفض للانقسام بين الشمال والجنوب، اذ ان اللامساواة الاجتماعية تتزايد في كل مكان.
بدأت أعمال المنتدى الاجتماعي مساء يوم الثلاثاء 9 اب، الذي حضره 50,000 شخص يمثّلون حركات المجتمع المدني في 120 دولة، بالمسيرة الافتتاحية الأممية التي انطلقت من ساحة (لافونتين) إيذانا بانطلاق أعمال المنتدى، حيث استقطبت اهتمام وسائل الإعلام الكندية والدولية وكذا المهتمين والمتتبعين للمنتدى، وسط حضور دولي من مختلف التنظيمات العالمية وفعاليات المجتمع المدني، سارت المسرة في احد اكبر شوارع مونتريال، وشارك فيها أكثر من 3000 ناشط/ة دولي من دعاة العولمة البديلة. رافعين لا فتات تعبر عن مطالبهم وابرزها (من أجل تغيير السياسة الاجتماعية).
ومنذ يوم 10 اب تحوّلت قاعات جامعات مونتريال (جامعة مكيل “mcgill” وجامعة كيبك UQAM”” وجامعة كونكورديا Concordia”” وكلية مونتريال القديمه Cégep” du vieux montreal”) الى ورش عمل فكرية وعملية للحركة الاجتماعية العالمية، اذ اقيم اكثر من ألف نشاط مختلف على هامش المنتدى، منها ورش عمل، محاضرات وعروض في كافة أنحاء مونتريال، وخصوصا في الجامعات، كما عقدت  100ندواة نوعية قدمها كبار قادة حركات مناهضون للاحتكارات وعدم المساواة، وقادة نقابيون، وسياسيون يساريون ومن انصار حماية البيئة، ومفكّرون واساتذة جامعات وكبار الاعلاميون، ومن أبرز المشاركين (نعومي كلاين) الصحافية الكندية المتخصصة بشؤون البيئة والناشطة في مجال العدالة البيئية، والعدالة الاجتماعية، صاحبة كتاب (عقيدة الصدمة.. صعود رأس مالية الكوارث)، و(الفاروغارسيا لينيرا) نائب الرئيس البوليفي، و(إدغار موران) عالم الاجتماع والفيلسوف الفرنسي واشهر كتبه (الفكر والمستقبل، والهوية الانسانية, الى اين يسير العالم)،  والقاضي (غيسلان بيكار) رئيس جمعية كيبيك واللابرادور للسكان الاصليين، كذلك 30 برلماني من قوى اليسار في العالم،  منهم نواب حزب التضامن في كيبيك كل من (فرانسواز دايفيد) الناطقة باسم كتلة حزب التضامن في الكبيك، و(مانون ماسي) المهتمة باصوات المهمشين
حاولت جاهدا، وحيث ما امكن متابعة ورصد توجهات واتجاهات المنتدى، اذ يستحيل على المرء الاحاطة به، وكانت هذه المهمة شاقة، لم اتمكن من تأدية ابسط فقراتها لولا الفريق الاممي الذي تطوع لمساعدتي من اصدقائنا الاوربيين من ايطاليا بشكل خاص وفي مقدمتهم مارتين، ومن النرويج رئيس منظمة كاريبو اليرت روستروب، والنقابية العمالية برنيلا أودكورد، وداعية السلام الامريكية كيري، والشابة العراقية الراقية منى الخباز، التي جهدت بخدمة الترجمة دون عجز او ملل، وصديقتنا داعية السلام الامريكية كيري، وفيما يلي ابرز اسهاماتي في المنتدى
عقدنا في صباح يوم 10 اب لقاءات مكثفة مع ماريتا ومع ناشطين دوليين اخرين،  وتجولنا على عدد من خيام الفعاليات وقاعاتها، ورسمنا جدول عمل مشترك، وبدأنا بالتحضير للتحشيد لورشتنا الخاصة بالحركة الاجتماعية في العراق.
رتب لي الاصدقاء الدوليين اسهام في ندوة كبيرة نظمت للقوى المدنية السورية، على احد قاعات جامعة جامعة مكيل (mcgill)، وكانت مناسبة مهمة، سيما ان الحضور كان كبير جدا وفي احد القاعات الكبيرة،  إذ تحدثت عبر فلم بواسطة شاشة سينمائية كبيرة، أكاديمية ناشطة في مجال حقوق الإنسان، من المساهمات الاساسيات في الحركة المدنية الاحتجاجية السورية، حيث قدمت عرضا مكثفا للوضع السوري ركزت فيه على  استخدام العنف من قبل النظام السوري، ورد القوى المدنية عليه بالعنف، ودخول الإرهاب كمتغير ساهم في زعزعة الأوضاع مما أثر في وجود القوى المدنية. فيما استعرض المتحدث الاخر التطورات السياسية في سوريا، وتعقد المشهد والتدخل الدولي والاقليمي في الشأن السوري وتراجع دور القوى المدنية تبعا لذلك.
من جانبي تطرقت الى العوامل المشتركة بين العراق وسوريا، من حيث التدخل الامريكي من جانب والتدخلات التركية والسعودية والايرانية والقطرية، ودخول داعش واحتلالها لثلث مساحة العراق، وسيطرتها على مدن مهمة من بينها الموصل، واقترافها جرائم بحق الانسانية من بينها سبي النساء الأيزيديات، وبينت الاسباب التي مكنت داعش على تحقيق اهدافها في العراق، من بينها المحاصصة الطائفية والاثنية واشاعة الفساد. وتطرقت الى دور الحركة الاجتماعية في العراق وحركة الاحتجاج. ورفضها للمحاصصة التي اوهنت الدولة ونتج عنها بيئة صالحة للإرهاب والفساد. وركزت على استمرار الاحتجاجات ومواصلتها وقد بلغت العام الكامل، متمسكة بالأسلوب السلمي. لقت مداخلتنا ترحيب واسع وكبير من الحاضرين والناشطين ردود فعل ايجابية، قدم العديد منهم استفسارات حول طبيعة الحراك واهدافه، ووجدنا تلهفا للتعرف على دور الحركة الاحتجاجية، دعيناهم إلى ندوتنا الخاصة التي عقدنها يوم 12 اب.
عقد يوم الخميس 11 اب، لقاء مشترك عبر السكايب بين زملاء في المنتدى الاجتماعي العراقي الذين تجمعوا في جمعية الامل العراقية، وزملاء دوليين مهتمين بالشأن العراقي في احد قاعات المنتدى الاجتماعي في كلية مونتريال القديمه ( Cegep du vieux montreal)، وكان الحضور متقارب من حيث العدد في كلا الغرفتين، اذ بلغ 20 ناشط/ة في كل جانب.  تحدث الزملاء في بغداد عن تحضيرات المنتدى الاجتماعي في بغداد في دورته الثالثة، ومن جانبنا نقلنا  لهم صورة عن المنتدى الاجتماعي العالمي وابرز فعالياته، وتبادل الطرفان طرح الاسئلة واجوبتها.
عقدنا يوم الجمعة 12 اب ندوة مخصصة للحركة الاحتجاجية في العراق، على احدى قاعات جامعة (كيبك UQAM)، حضرها عدد من الناشطين الدوليين، وقدمت ورقة بعنوان ( الحقوق والحريات والضمانات الاجتماعية عنوان حركة الاحتجاج في العراق) تطرقت من خلالها الى الخلفية السياسية والاقتصادية والاجتماعية التي انطلقت على اثرها الحركة الاحتجاجية، وبينت ان أهم مظاهرها هو تعمق الفوارق الاجتماعية بفعل الاستقطاب الكبير في توزيع الدخل والثروة.  واتساع الفجوة بين الأغنياء والفقراء، وازدياد عدد أصحاب الملايين والمليارات من الدولارات الأمريكية، ممن اغتنى على حساب الشعب والاقتصاد الوطني. كما بينت مطالب الحركة الاحتجاجية المتمثلة بإصلاح النظام السياسي ومحاربة الفساد ومطلب الخدمات التي تمس معيشية وحياة المواطنين. وركزت على سلمية الأسلوب الذي مارسه المواطنون في التعبير عن حقوقهم وذلك عبر تنظيم مظاهرات سلمية، مارست الكفاح اللاعنفي. وبينت النتائج الملوسة للحراك الاحتجاجي، وتوقفت عند ابزر الاستنتاجات وهي لا يمكن ان تحقق الفعاليات الاحتجاجية والتظاهرات الشعبية كامل اهدافها ومطالبها السياسية دفعة واحدة. فيما إن عجلة الإصلاح بدأت بالدوران، وان من الصعب إيقافها.
قدمت لنا عدد من الأسئلة والمداخلات التي أكدت على أن أهمية الالتزام لسلمية التظاهرات ورفع المطالب العادلة وأبدوا تضامنهم اللامحدود معنا معبرين عن أملاً لهم كبير بأن تتوسع الحركة المدنية في العراق.
اشترك يوم السبت 13 اب، في الوقفة الاحتجاجية المستنكرة للاجراءات الحكومية الكندية المعقدة لمنح تأشيرات الدخول لعدد من الناشطين الدوليين من اسيا وافريقيا، وعدم منحها لآخرين، اذ رفضت السلطات الكندية منح تأشيرات دخول لعدد من النشاطين تجاوز عددهم230 ناشط/ة. بينهم شخصيات مهمة في تأسيس المنتديات الاجتماعية ومواكبتها منذ انطلاقتها،  كالناشطة النسوية الافريقية (أميناتا تراوري) عالمة الاجتماع والكاتبة المناضلة وزيرة الثقافة والسياحة في بلدها مالي، التي سبق وان استقالت من منصبها لتتمكن من التعبير عن مواقفها بجرأة في انتقاد السياسات الدولية تجاه دول الجنوب، و(أبابكر مباي غاي)، المناضل من أجل حقوق الأطفال في السنغال والمعروف في كل أفريقيا الغربية، كما رفض السماح بالدخول لستة برلمانيين افارقة، وذلك لخشية السلطات الكندية من طلبات اللجوء، اذ لم تمنح تأشيرات الدخول لمواطني أفريقيا السوداء والبلدان العربية وعدد من آسيويون ومن بلدان أميركيا الجنوبية.
ساهمت في اجتماع لجنة التنسيق الدولية للمنتدى الاجتماعي العالمي، هو اجتماع مهم تطرق الى ثلاث محاور ركز الاول على تقييم أعمال هذا المؤتمر والعراقيل التي واجهته. اذ اخذت قضية عدم منح تأشيرات الدخول اغلب وقت المناقشات، معتبرة ذلك موقف متقصد من السلطات الكندية هدفه اقصاء فقراء العالم من المشاركة في المنتدى، الذي تشكل اساسا ضد التهميش ومن اجل مكافحة الفقر على مستوى الكوكب، وان المنتدى مؤسَّس من قبل المهمشين، حيث ان ابرز اهداف عقده في مونتريال هو إعادة التشبيك بين الحركات المناهضة للنيوليبرالية في العالم على ضوء بروز بعضها في الشمال، كـ «احتلوا وول ستريت» و «الساخطون»، ومقاربة القضايا التي تخص الجميع، كالتهديد البيئي، الذي تحدثت في الندوة المخصصة الكبرى الصحافية  والكاتبة المختصة في عدالة المناخ والعدالة الاجتماعية (نعومي كلاين). واعد ان المشاركة في هذه الدورة (من 9 إلى 14 آب/ أغسطس) كانت ضعيفة، بسبب تلك العقبات الإدارية الموجهة ضد الفقراء، وبسبب كلفة الوصول إلى كندا ونفقات المعيشية لأيام.
فيما اختص المحور الثاني بدراسة التحديات التي تطرح على المنتدى اذ شهدت الاوضاع الدولية تطورات جديدة، لم تكن موجودة ابان تأسيس المنتدى قبل ما يقارب عقد ونصف من السنوات، وبحث اهمية تكريس فضاء للحوار الديمقراطي بين مختلف منظمات المجتمع المدني الدولي، والسعي إلى أن يكون المنتدى صوتا للشعوب في مواجهة الهيمنة الامبريالية، وفضاءا لصنع البدائل بالتقاء نساء ورجال يناضلون في مجتمعاتهم ويعملون عن قرب، ضد التسيير النيوليبرالي للاقتصاد، وديكتاتوريات الأسواق المالية، وتفكيك المجتمعات، ويصارعون من أجل إقامة الديمقراطية والمساواة والإنصاف والتضامن، والعدالة والسلم، ومن أجل حماية البيئة. وتم التركز على فكرة المنتدى الاساسية، واهمية تجديدها ومواكبتها للتطورات، مع التأكيد على أفقية التنظيم، حيث يقوم على مبادرة المشاركين فيه، وان يبقى كإطار تنسيقي، لا يتخذ قرارات يفرضها على الناشطين بل يصدر بيانات تلخص مقررات مختلف ندواته، والمحافظة على التنوع كي يشمل كل مناحي الحياة، والعمل على تشجيع مبادرات التغيير السلمي، وتفعيل حضور أصحاب المصلحة فيه، ومبادراتهم إلى طرح القضايا والنضال من أجلها.
المنتدى كان الجواب الملموس للحركة الاجتماعية العالمية، وتصديها  لتغوّل النيوليبرالية واستفزازاتها بإعلانها نصرها التام و(نهاية التاريخ)، لم يطرح المنتدى كبديلاً عن العمل في كل ميدان من ميادين الكفاح التي تخوضها الشعوب كل في بلده، فهو ليس تعويض عن الكفاح المحلي في كل بلد، انما هو دعوة لعولمة بديلة عبر  مسيرة متواصلة ومتجددة.
اما المحور الثالث فقد تناول بحث مكان عقد المنتدى الاجتماع الدولي القادم، ويبدو من خلال النقاش سيتم عقده في البرازيل. ودرس فكرة توسيع المنتدى بما يتلائم مع التحديات العالمية الجديدة.
مرة اخرى  يجب علي أن أشيد بما قدمه لي الفريق الاممي من دعم واسناد واخص الزميلة العزيزة والصديقة الوفية للعراقيين مارتينا وطاقمها وأصدقائنا من النرويج  أمريكا وبريطانيا وفرنسا وأشيد كذلك بالشابة منى الخباز حيث  اضنيتها بأعمال الترجمة.
 

المزيد من العناوين

التصويت

ما تقيمك لدور منظمات المجتمع المدني في مناقشة مسودات مشاريع القوانين؟

 دور فعال
 مقبول
 ضعيف
 غير محسوس
النتيجة

مواقع ذات صلة

مواقع شريكة

أحصائيات

عدد الزوار حاليا : 4
عدد زوار اليوم : 22
عدد زوار أمس : 209
عدد الزوار الكلي : 240593

الساعة الآن